كنوز “بومبيدو” في متحف محمد السادس

احتضن متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر بالرباط، صباح اليوم الخميس، حفل توقيع اتفاقية تعاون متعددة الأطراف حول التكوين والبحث العلمي، وذلك في إطار التعاون المغربي الفرنسي في مجال المتاحف. يتوج برنامج هذه الشراكة بتنظيم معرض “المتوسط في الفن الحديث” في متحف محمد السادس بشراكة مع “المركز الوطني للفن والثقافة جورج بومبيدو”، في الفترة ما بين 24 أبريل و27 غشت 2018. وعبر مهدي قطبي، رئيس المؤسسة الوطنية للمتاحف، بهذه المناسبة، عن سعادته بما تتيحه هذه الشراكة للفنانين المغاربة من فرص التعريف بأعمالهم، وفرصة تقديم كنوز وتحف فنية للجمهور المغربي . مشددا على أهمية “التقاسم” وتبادل التجارب والأعمال الفنية. بدورها عبرت فرانسواز نيسين، وزير الثقافة والاتصال الفرنسية، عن سعادتها بهذه الشراكة المهيكلة، وأهميتها في إتاحة مجال للتقاسم واكتشاف أعمال الفنانين المغاربة، وعرض أعمال نظرائهم الفرنسيين.
شارك في التوقيع على اتفاقية الشراكة هاته كل من مهدي قطبي رئيس المؤسسة الوطنية للمتحاف، فرانسواز نيسين وزيرة الثقافة والاتصال في الحكومة الفرنسية، جون مارك بيرتون مدير المعهد الفرنسي بالمغرب، فيليب باربارا، مدير المركز الوطني للثرات، وسعيد أمزازي، رئيس جامعة محمد الخامس بالرباط، وعمر أكراز مدير المركز الوطني لعلوم الأركيولوجيا والتراث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *